أخبار العالم

بوتين يحول روسيا ببطء لكوريا الشمالية

بوتين يحول روسيا ببطء لكوريا الشمالية

تناولت بعض الصحف البريطانية الصادرة اليوم الأحد عدد من القضايا الدولية والتي من بينها سياسة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الداخلية، والتي يرى البعض أنها تعوق الديمقراطية كما قامت بتقييم الأسبوع الأول لتوتير بعد استحواذ إيلون ماسك لموقع التواصل الاجتماعي الشهير.

وذكرت صحيفة تايمز تحليلاً لمارك غالوتي بعنوان بوتين يحول روسيا ببطء لكوريا الشمالية ويقول هذا الكاتب إن روسيا احتفلت بيوم الوحدة يوم 4 نوفمبر الحالي والذي تم إحياؤه في سنة 2005 ليحل محل الاحتفال القديم للثورة البلشفية سنة 1917 في يوم 7 نوفمبر.

وذكر الكاتب أنه في السنوات الأخيرة أصبح هذا العيد وسيلة لبوتن لتعظيم الذات ورفع الروح القومية وفي هذا العام بين هذا العيد القومي اتجاه جديد للكرملين ألا وهو التوجه صوب إنشاء دول استبدادية.

وأضاف أن لهجت التصريحات الرسمية في هذه المرة كانت حادة بشكل خاص حيث رفعت لافتة في القرب من الميدان الأحمر قد كتب عليها الناتو لن يهزم الشعب الروسي الموحد.

 

ويقول أيضا ان حزب روسيا المتحدة الذي يتزعمه بوتين قام بجمع الهدايا لإرسالها الجنود وعائلاتهم كما جمعت السلطات المحلية والموظفين في حشود الوطنية وتم جمع وتنظيم أطفال المدارس لغناء أغاني تشيد بالقوات المسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى