أسلاميات

ظهور المرشد الإيراني في مناسبة دينية بعد شائعات عن مرضه

استقبال المرشد الإيراني زوار في احتفال ديني

 

 أول ظهور للمرشد الإيراني أمام الناس في مناسبة دينية فقد ظهر واقفاً ويت بصوت واضح لجميع الحاضرين الذين كانت أعدادهم كبيرة، وذلك لأهمية تذكار الأربعين وهذه مراسم تتم بعد انتهاء 40 يوم من الحداد على حفيد النبي محمد هو الإمام الحسين، وقد تم نفي تدهور الحالة الصحية للمرشد الإيراني من مصادر مقربة له، ولم يتم ظهور خامنئي في العلن منذ التقائه في ظهران، وذلك قد تسبب في إثارة شائعات كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي على ه.

 وقد أفادت جريدة تايمز وذكرت أنه من خلال أشخاص معينين يعرفون الوضع السليم لحالة خامنئي الصحية، وأنه تم إلغاء جميع الاجتماعات واي مظاهر عامة من الأسبوع السابق وذلك منذ تعرضه لمشاكل صحية، وأنه أيضا ملازم الفراش في الوقت الحالي وتحت إشراف الأطباء.

وقد ابلغ خامنئي الحشود أن يعتمدوا على سماع القرآن بشكل كبير وأن يتمثلون بالصبر في مواجهة المواقف الصعبة، وذلك يشير بشكل واضح الى المشاكل الاقتصادية في إيران حتى يتم خضوع البلاد للعقوبات الأمريكية.

 وقد ذكر من خلال مصادر خاصة أن خامنئي قد عمل جراحة في عيادة تم عملها في منزله أو مكتبه وهو يخدع للمراقبة الطبية فيها، وأن أيضا حالته كانت حرجه جداً في الأسبوع السابق ولكنها تحسنت الآن، ويظل القلق مستمر لأنه ضعيف جسمانياً ولا يستطيع أن يجلس بسهولة، ومن خلال مصادر موثوقة قيل أن خامنئي في وقت قليل من وصوله طهران وحالته تدهورت في الأسبوع السابق.

 وقد ينص الدستور الإيراني على انتخاب مرشد ة حتى يكون في المنصب بعد الوفاة وأن المرشد لا يتم عزله غير من المجلس وذلك في حالة عدم كفاءته فقط والمرشد يملك صلاحيات كبيرة في إدارة البلاد. 

 

Related Posts

Ahmed Allaham

Ahmed Allaham كاتب محتوى و مقالات في موقع معاذ بن جبل الاخباري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى