الأخبار

فضيحة مدوية للمسؤولين في الأردن .. من يتحمل خسارة المملكة لمشروع وطني لتصنيع القطارات

افتتاح اول مصنع لتصنيع قاطرات للقطارات التركية، وبصناعة تركيا بالكامل، حيث كان من الممكن ان يكون هذا المصنع في الاردن، فالمهندس اردني والفكرة اردنية ونصف المال ايضاً

وبحسب المقطع فانه كان من الممكن وبشكل كبير ان يكون هذا المصنع في الاردن، لولا تهميش واهمال فكرة رجل الاعمال الاردني محمد عيد من قبل المسؤولين في المملكة

حيث ان عيد هو العقل المدبر للمصنع وبتمويل كامل منه، اي ان المشروع كان لن يكلف الاردن اي مبالغ مالية، فقط كان يحتاج الامر لافتتاح المصنع في الاردن اهتمام بعض المسؤولين للمشروع الذي قدمه لهم رجل الاعمال محمد عيد.

يذكر ان رجل الأعمال محمد عيد ، عرض في وقت سابق على الحكومة الأردنية ووزارة النقل تصميما لـ”قطار خفيف” يربط بين عمان والزرقاء، دون أن يكلف الحكومة “قرشا واحد”.

كما قدم عروض ومقترحات للمشروع “الاستراتيجي” تجنبها دفع أي تكلفة؛ كان اخرها أن يتم طرح المشروع أمام كافة أبناء الشعب الأردني ليكونوا مساهمين في الشركة المشغلة للمشروع، بعد رفضها عرضا من شخصيات ورجال أعمال “خليجيين” لتمويل المشروع، وبعد أن رفضت أيضا عرضا من رجال أعمال أردنيين للتمويل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حجب الأعلانات

أخي و أختي الزائر ارجوا أزالة اضافة حجب الأعلانات ,لأنك تأثر على موقعنا بشكل سلبي و شكرا لك