صحف عالمية
أخر الأخبار

مسؤول عربي دأب على اغتصاب ابنه الذي لم يتجاوز 7 سنوات

فضيحة مسؤول عربي يغتصب إبنه..وهذا ما فعله بإعضاءه الحساسة

بفضيحة مدوية أشغلت الشارع المغربي مؤخرا، كشفت وسائل إعلام مغربية، عن فضيحة مسؤول مغربي ينتمي لحزب الاستقلال، ونائب محلي ببلدية قرية ايغود في الضواحي، دأب على اغتصاب ابنه، الذي لم يتجاوز 7 سنوات، مستغلا غياب الأم عن المنزل

كانت الأم تقيم بمدينة آسفي جنوب غرب المغرب مع ابنها بعد طلاق الزوجين، وكان الأب يستأذن طليقته من حين لآخر في اصطحاب ابنه ليقضي معه بعض الأيام، حتى جاء اليوم الذي كشفت فيه الأم آثارا وبثورا على الأعضاء الحساسة لابنها خلال الاستحمام، وبعد عرضه على الأطباء، أكدت الشهادة الطبية التي وقعها الطبيب الذي كشف على الضحية، أنه تعرض للاغتصاب بضع مرات، تبين أن الأب كان يعتدي جنسيا على طفله منذ عدة أشهر.

وتم القبض على الأب، وقضت المحكمة بالسجن 5 سنوات نافذة بحقه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حجب الأعلانات

أخي و أختي الزائر ارجوا أزالة اضافة حجب الأعلانات ,لأنك تأثر على موقعنا بشكل سلبي و شكرا لك