fbpx
أخبار العالم

المحكمة الجنائية تطلب التعاون معها لاعتقال المرشح الرئاسي سيف الإسلام

تقدم سيف الإسلام القذافي بأوراق ترشحه إلى الانتخابات الرئاسية في بلاده

طلبت المحكمة الجنائية الدولية، الأحد، من جميع الدول التعاون معها لاعتقال المرشح الرئاسي سيف الإسلام القذافي الذي لا يزال طليقا، من أجل مثوله أمامها، بشبهة ارتكابه جرائم ضد الإنسانية.

سيف الإسلام القذافي
سيف الإسلام القذافي
وقبل شهر، تقدم سيف الإسلام القذافي بأوراق ترشحه إلى الانتخابات الرئاسية في بلاده بعد سنوات من العمل السياسي في الخفاء، لكن المفوضية العليا للانتخابات التي تدير العملية الانتخابية في ليبيا، استبعدته من القائمة الأولية للمرشحين بحجة عدم توفره على شروط الترشح، قبل أن تقضي محكمة سبها وبشكل نهائي بإعادته إلى السباق الرئاسي، بعد قبولها الطعن الذي تقدمّ به.
لكن المحكمة الجنائية الدولية، تقول إن نجل القذافي، لا يزال مطلوبا لديها، من أجل محاكمته بتهمة ارتكاب “جرائم ضد الإنسانية”، خلال محاولة قمع احتجاجات مناهضة لنظام حكم والده، عام 2011، وتؤكد أن مذكرة الاعتقال الصدرة في حقه لا تزال سارية المفعول حتّى الآن، وأن الوضع القانوني له لن يتغيّر.
وتسود الأوساط السياسية الليبية حالة من الجدل في أعقاب ظهور سيف القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل، وترشحه وقبوله في السباق الرئاسي، وكذلك تصدرّه لاستطلاعات الرأي كأكثر المرشحين حظوظا للفوز بالرئاسة، حيث ترفض قوى سياسية محسوبة على ثورة فبراير ترشح القذافي الابن وتوليه أيّ منصب مستقبلي في البلاد، وأعلنت مقاطعتها للانتخابات واستعدادها لمنع إجرائها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

صديقي العزيز انت تستعمل مانع الأعلانات . . يجب عليك ايقافة لتتمكن من متابعه التصفح