الأخبار

الحكم على متهمي قضية الفتنة بالأشغال المؤقتة 15 عاما

محكمة أمن الدولة تصدر حكمها في قضية اتهام رئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد.

قررت أمن الدولة تجريم باسم عوض الله في التهمتين الأولى والثانية ، وشريف حسن في التهم الثلاث المنسوبة إليه.

أمن الدولة: حبس المتهم باسم عوض الله 15 عاما مؤقتا

أمن الدولة: حكم على المتهم الثاني شريف حسن بالسجن 15 عاما مع وقف التنفيذ

أمن الدولة: حبس المتهم الثاني لمدة سنة وغرامة ألف دينار بتهمة تعاطي المخدرات وحيازتها.

أمن الدولة: المتهمان يحملان أفكارًا مناهضة للدولة وسعى معًا لإحداث الفوضى والفتنة داخل الدولة والمجتمع

أمن الدولة يؤكد أدلة تحريض المتهمين ضد الملك

أمن الدولة: إثبات أن المتهم تآمر لمشروع إجرامي لإثارة الفتنة

أمن الدولة: أركان التجريم في حالة الفتنة كاملة ومثبتة

أمن الدولة: في ظل اكتشاف الأجهزة الأمنية مخطط الفتنة ، تم وضع أجهزة الاتصال الخاصة بالمتهمين تحت المراقبة بقرار من النائب العام.

أمن الدولة: المتهم الأول اتخذ موقفاً استفزازياً ضد جلالة الملك ، مخالفاً للدستور الأردني ، وتلاقي المتهمان على أهداف مشتركة من شأنها إحداث الفوضى والانقسام داخل المجتمع الأردني ، وزعزعة النظام الأمني ​​والأمني.

أمن الدولة: المتهمان صديقان منذ عام 2001 ، والأخير على صلة بالأمير حمزة

أمن الدولة: المتهم الأول باسم عوض الله مواطن أردني شغل مناصب رفيعة في الدولة الأردنية مما سمح له ببناء شبكة علاقات واسعة داخل المملكة وخارجها. المشتبه به الثاني يعمل في القطاع الخاص ويتعاطى المخدرات.

أمن الدولة: يستمد نظام الحكم في المملكة الأردنية الهاشمية شرعيته من الدستور الأردني الذي نص على أن نظام الحكم (نائب ، ملكي ، وراثي) ، وأن العرش الأعلى وراثي في ​​أسرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. جلالة الملك عبدالله بن الحسين وانتقال ولاية العهد من صاحب العرش إلى نجله الأكبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حجب الأعلانات

أخي و أختي الزائر ارجوا أزالة اضافة حجب الأعلانات ,لأنك تأثر على موقعنا بشكل سلبي و شكرا لك