الفرق_بين_النجم_والكوكب

أسباب اختلاف الوان واحجام واشكال النجوم

أسلاميات

هل فكرت يوماً بأن في السماء توجد حياة كالبشرية!! هل اعتقدت لوهلة بأن النجوم تولد كما أن ان الانسان يولد ؟؟!! هيا أبحر معنا في هذا المقال لنقطف ثمرات المعرفة ونتعرف على حيااة اخرى عجيبة  تولد النجوم من تجمعات غبارية وغازية في الفضاء تسمىالسدم، وتوصف التجمعات الغازية الهائلة التي لم تتشكل بعد بأنها مولّدة للنجوم، يطلق عليها أيضاً «الحاضنات»، لأنها حاضنات للنجوم الوليدة، تتكاثف أجزاء من تلك الغمامة الهائلة تحت تأثير جاذبيتها فيؤدي ذلك إلى نشأة وتكويننجم أو عدة نجوم

تمر عملية ولادة نجم على عدة مراحل: فهي عملية يتكاثف خلالها جزء من الغيوم الجزيئية تحت فعل الجاذبية الذاتية وتتخذ شكلا كرويا، وتظل تلك الكرة الهائلة من الغاز والغبار في الانكماش، ويصاحب هذا الانكماش ارتفاع في درجة حرارة الغاز. ويتكون الغاز في العادة من عنصريالهيدروجين والهيليوم وهما أخف العناصر

يظل ارتفاع درجة حرارة الغاز بالانكماش فتتحول الذرات إلى أيوناتوإلكترونات حرة في الحرارة العالية؛ وتسمى تلك الحالة البلازما. وتظل كرة البلازما تنكمش تحت فعل جاذبيتها (الجاذبية هي قوة جاذبية يختص بها كل جسم (الجاذبية هي قوة جاذبية يختص بها كل جسم أو جسيم، فهي خاصية للأجسام بصفة عامة) ويتزايد ارتفاع درجة حرارتها حتى تكون كافية لبدء تفاعل عنصر الهيدروجينالمتأين لتكوين عنصر الهيليوم

هذا التفاعل يسمى اندماج نووي، وتنتج منه طاقة كبيرة جدا، فيبدأ النجم يضيء. وحينئذ يصبح نجماً وتكون هذه هي ولادته، تحدث تلك الولادة عندما تصل درجة حرارة قلب النجم نحو 12 مليون درجة مئوية حيث يبدأ تفاعل الاندماج النووي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *